بشائر غزة

21 01 2009

اضغط على الصورة لرؤيتها بال�جم الطبيعي[

السلام عليكم ..

طابت أوقاتكم بكل خير .

أنتهت قبل امس الحرب التي دارت رحاها بين الصهاينة الغاصبين وأخواننا المجاهدين في غزة . وغادر الجيش الصهيوني غزه مخلفاً وراءه ألفاً ومئتي شهيد تقريباً أكثرهم من الأطفال والنساء وأكثر من خمسة آلاف جريح ، ودماراً في المباني والبنية التحتية والمستشفيات والمساجد ، في هذه الحرب يتم أطفال ورملة نساء وأبيدت عائلات بأكملها .


وللأسف المطلع على إعلامنا وصحفنا وشتى وسائل الأعلام لدينا في الأمة العربية .. يخرج بنفس متشائمه وبمفاهيم متغيرة وبإنقلاب للموازين . فبعد أن كان المظلوم مظلوماً أصبح ظالماً وصارت صحفنا تكيل التهم وتحمل تبعات الحرب كلها على المجاهدين من حماس وجناح القسام وسرايا القدس وكأنها هي التي قامت بالغزو على أرض إسرائيل .. مصيبةٌ والله حين تُغير مفاهيم العامة وتقلب موازين العقول حتى أصبح من يدافع عن أرضه وينافح لرد عدوه الصهيوني القذر عن أرضه ومقدساته أصبح يدعى أرهابياً وأصبح هو الظالمُ لا المظلوم .

يقول الله سبحانه وتعالي (( فاذا لقيتم الذين كفروا فضرب الرقاب حتى اذا اثخنتموهم فشدوا الوثاق فاما منا بعد واما فداء حتى تضع الحرب اوزارها ذلك ولو يشاء الله لانتصر منهم ولكن ليبلو بعضكم ببعض والذين قتلوا في سبيل الله فلن يضل اعمالهم )) . هذه حرب وحرب واضحه وسليمه وهي دفاع عن الأرض ورد للعدو ولكن قد لا يكتب الله للمسلمين النصر إما لتقصيرهم أو إبتلاء من عنده أو لحكمة لا نعلمها .

من المبشرات في هذه الحرب :

ستقولون انت ذا قلب جاف وخالي من كل أشكال الرحمه . هذه حرب وليس في الحرب خير ولا مبشرات . مه يا أخي ففي هذه الحرب الكثير الكثير من المبشرات حتى وإن كثر الضحايا وحتى وإن كثر الهدم والظلم . دعني أسرد لك بعضاً من هذه المبشرات .

  • إنتشار قضية غزة في جميع اصقاع العالم وتعرفهم على الظلم الذي تمارسه عليهم إسرائيل منذ 60 عام ضد الفلسطينين العزل . بل إن ردة الفعل الغربي ضاهت ردة الفعل العربي سواءً في المظاهرات او في مقاطعة المنتجات التي تدعم إسرائيل .


صور، المقاطعه اصبت عالميه

  • تجسيد قضية فلسطين في أذهان أطفالنا ووضوح ماهية القضية الفلسطينية لهم .
  • أن هذه الحرب كانت جلاءً وذهاباً للأستار التي تستر أولئك الثلة المتخاذلين بل والمتواطئين مع إسرائيل وكشفت لنا عن خبث بعض الصحفيين ولؤمهم . والأبرز هو انه من هذه الحرب ظهرت لنا معادن الحكام العربية وعلِمنا ماهو أصيل وثمين وماهو بخس ونتن .
  • من المبشرات في هذه الحرب أن إقتصاد إسرائيل أهتز وارتج حيث انها اهدرت من ميزانيتها في العشرة الأيام الأول مايعادل ثلث ميزانيتها العامة .
  • بلغ عدد ضحايا قتلى الجيش الصهيوني أكثر من 80 قتيلاً 49 منهم منهم قتلوا في مواجهات حيه مع المجاهدين والبقية في جراء الألغام والقذائف ، بينما لم يبلغ عدد الشهداء لدى المجاهدين سوى 48 شهيداً ولله الحمد .

  • اما بالنسبة للميدانيين فقد ولد في تلك العشرين يوماً من المواليد أكثر من 3700 مولود وهو مايضاهي عدد الشهداء بثلاثة أضعاف ولله الحمد .
  • من المبشرات أن الخير لا يزال في هذه الأمة فرأينا كيف حزن الناس لمشهد الاطفال والقتلى ورأيناهم كيف هبو لنصرتهم بمايستطيعون وشاهدناهم يتسابقون لدعمهم ، ورأينا الشباب والأطفال قد رفعوا لافتات المناصرة . ولايزال الخير قائم حتى قيام الساعة .

المبشرات أكثر من هذا ولكن هذا ما استطعت الألمام به . ولعل الواحد منا أن يتفكر ويتدبر من هذه الحرب ويستعرض آيات القرآن الكريم ليرى ان البشر والنصر قادم .

أسال الله ان ينصر الإسلام والمسلمين وأن يرد كيد اليهود ومن هاودهم وظلم النصارى ومن ناصرهم

أسال الله أن ينتقم لأخواننا في غزة وأن يرفع الحصار عنهم .

وأسال الله أن يجعل هذه الحرب هي نهايات دولة الكفر والظلم والطغيان إسرائيل .. اللهم عليك بهم فإنهم لا يعجزون اللهم عليك بهم فإنهم لا يعجزونك .

ولله الحمد عدد القتلا في جيش المقاومة قليل جداً ولله الحمد.

Advertisements

إجراءات

Information

15 تعليق

21 01 2009
ماشي صح

جزاك الله خير
والله يسمع منك الدعاء
حقيقة هذه الحرب كشفت لنا الكثير وخصوصاً خيانات بعض الحكام عسى ربي ينتقم منهم
وينصر المجاهدين وجميع الصادقين المخلصين
آمين آمين آمين

21 01 2009
مفنوده

أخي مساعد .. بالرغم من كل ماحدث اسرائيل خسرت عسكريا وهذا مايهمها الان فقط .. هي قتلت ودمرت ولكنها لم تحقق اي من اهدافها التي حاربت من أجلها ..

نحن بالطبع لم يهمنا خسارتهم أكثر مما هممنا هذا الدمار والضحايا الذي حدث لاهلنا .. الحرب لم تنتهي هنا بل بدأت بما ان الامور هدأت يجب علينا الاستمرار بارسال المعونات والوقوف مع غزة .. المقاطعة للمنتجات بشكل قوي

التجهيز للحرب القادمة .. مو معقول يهجمون مره ثانيه ونحن مثل المره الاولى الناس تتناقش وتلعب لين انسحبوا بدون اي تدخل من العرب

واظن ان الحين اصبحت النظره مختلفه نحو العرب .. بارك الله فيك اخوي مساعد وان شاء الله من سيء الى اسوأ يا اسرائيل

21 01 2009
فوز

جزاك الله خير ..
أوافقك في كل ماكتبت ..
نسأل الله أن يستجيب لدعواتنا وينصرهم ويثبتهم دائماً على الحق ..
والشهداء .. أحياء عند ربهم يرزقون ..!
شكراً لك ..

22 01 2009
TO0OP

رائع
أرشدك إلى حلقة الدكتور ناصر العمر في برنامج ساعة حوار
>>قريب من مقالك كثيرا 🙂

22 01 2009
M!ssfo0fo0

جزاك الله الف خييير

موضوع رائع جداً ..

شكراً لطرحك

اللهم آجعل نصر غزه قريب ..اللهم آمين ..

22 01 2009
إحساسـ

الحمد لله على نصرهـ ..

جزيت خيراً يا اخوي مساعد ..
باركـ الله فيكـ ..

23 01 2009
اَلْجُمَآنْ..

أبداً فليست من قلة الرحمه بل بِشآرآتٍ حقاً ..
قرأتُ بالأمس رسالة لإحدى الفلسطينيات من غزة ..
وكان من بين حديثها أنها وصفت شعورها بالسعاده رغم كل شي ..

سبحآن من يضع الأقدار بحكمته وعدله

23 01 2009
ندى الفجر

ربي تكفل بنصر المؤمنين الصادقين وبأذن الله سينتصرون النصر العظيم قريباً ..
حفظك الله ورعاك ..

24 01 2009
غربهـ

فعلا هناك اوجه قد تخفى علينا..
ونحن معذورين..فمازلنا تحت تأثير بكاء الأطفال..وتعداد العدد الكبير للضحايا من الأطفال والنساء

لكن عزاءنا أن قتلانا في الجنة وقتلاهم في النار..

استفدت كثير من هذه التدوينة
دمت بخير..

25 01 2009
ماء السحاب،r0oTy

حمداً لله للنصر ..
طرح موفق .. كل الشكر لك

25 01 2009
تغريد

الحمد لله ….

ربما ما حصل ابان لنا الكثير

26 01 2009
عقد الجمان

في طيات كل شر خير ,

تلوح المبشرات في الأرجاء ,
, استراح غليلي بعض الشيء لرؤية الفاجعة على وجوههم الممقوتة , قاتلهم الله انى يؤفكون

ونحمد الله أن نصر جنده

شكرا لك اخي

27 01 2009
ذكرى الجروح

اللهم انصر المسسلمين في كل مكان …
لله درك كلمات تحمل الكثير من الحرقة ..
دمت بخير
ودامت غزة شامخة

31 01 2009
مساعد

ماشي صج
مفنوده
فوز
توب
مسـ فوفو
إحساس
الجمان
ندى الفجر
غربه
ماء السحاب
تغريد
عقد الجمان
ذكرى الجروح

أشكركم جميعاً لمروركم وتعليقاتكم .
هذا النصر بإذن الله هو بداية النصر وهذا ما بدى ظاهراً وجلياً .. ويكفي منه ايقاظ الأمه من غفلتها وغطيطها . ثم إن من هول فاجعة الحرب هو الإعلام ففي هذه الحرب كان الإعلام مناصراً لاخواننا إلا قلة من تلك التي أنزه مسامعكم عنها . أقول في إجرام الصهاينه في الأعوام الماضية كانت الضحايا أكبر والنتائج أضخم فقبل 60 عاماً قتل اليهودي الظالمين أعداد كبيرة تفوق الألوف من أخواننا المسملين في غزه .. ولكن الله يمهل ولا يهمل والله قريب من عبادة .
اسأل الله أن ينصر جنده وأن يعلي ذكره وأن يجعل الكلمة والنصر لعبادة الصالحين المجاهدين في كل مكان وفي كل زمان .

4 02 2009
oum3ali

جزاك الله خيرا أخي مساعد
صحيح من بين المحن تلوح المنح و من بين البلايا تظهر العطايا
و ربّ ضارة نافعة فلقد انقلب سحر إسرائيل عليها أرادت أن تطيح بالمقاومة فزادتها شعبية … سبحان الله … إن شاء الله النصر حليفنا

بارك الله فيك أخي و نفع بك الأمة

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s




%d مدونون معجبون بهذه: